الاستثمار في السعودية

الاستثمار في السعودية يعد الآن فرصة ربما لا تعوض لاحقاً في ظل التوسعات الاستثمارية التي تجريها المملكة العربية السعودية والتي جعلتها في مركز متقدم من الاقتصاد العالمي واليكم اليوم نقدم بعض الحوافز التي تجعلك تستثمر في المملكة العربية السعودية بكل طمأنينة وبكل يسر .

دوافع الاستثمار في المملكة العربية السعودية :-

توجد عدة أسباب تدعوك للاستثمار في المملكة العربية السعودية، في جميع القطاعات الاستثمارية وايضا القطاعات الاستراتيجية، حيث ان السعودية هي قلب الشرق الأوسط ونبض الدول العربية، حيث أنها تحتل المركز الثالث والعشرون من أصل خمسة وعشرون مركز اقتصادي قوي في العالم، علاوة على أنها متربعة على عرش المركز الأول في منطقة الخليج العربي ولاسيما الشرق الأوسط، وذلك من حيث يسر أداء الاعمال وتنفيذ المشروعات، وذلك وفقاً لتقارير البنك الدولي.

ومن جانب الأعمال إلى جانب البترول، حيث إن المملكة العربية السعودية لديها أكبر احتياطي نفط في العالم بواقع 25%، علاوة علي انها توفر جميع أنواع الطاقة للمشروعات الاستثمارية، بأسعار لا تقبل المنافسة فهي أقل الأسعار على مستوى العالم، مما جعل السعودية هي من افضل الوجهات الاستثمارية المثالية لكل المشروعات التي تعتمد بشكل اساسي او شبه أساسي على استهلاك الطاقة، وايضا انها تحتل نسبة 25% من إجمالي إنتاج العالم العربي، علاوة على مكانتها الجغرافية الممتازة التي تجعل منتجاتك سهلا التصدير والترحال في اسواق اسيا واوربا وافريقيا، وجدير بالذكر أن المملكة العربية السعودية من الأسواق المشهورة بقدرتها الشرائية العالية وان اسواقها المحلية تشهد توسعات كبيرة في جميع المجالات والحقول، وعلى الجانب المالي، يعد الريال السعودي من أكثر العملات استقرارا حول العالم، حيث انه لم يتغير تغير كبير في خلال الثلاثون عام الماضية، علاوة علي عدم وجود القيود المفروضة علي التحويل او الصرف إلي العملات الاجنبية الاخرى وايضا امكانية تحويل الارباح و رؤوس الاموال إلي الخارج .

وعلى صعيد آخر أن معدلات التضخم في المملكة العربية السعودية تعد منخفضة جداً، علاوة على سعي المملكة العربية السعودية لإبرام اتفاقات ثنائية الأطراف لتشجيع الاستثمار وحمايته، ومنع انواع الضرائب الازدواجية، أو ازدواجية الضرائب .

الدوافع الضريبية للاستثمار الأجنبي في السعودية :

بدأت السعودية بالفعل تعمل علي عدة إصلاحات ضريبية جعلت من السهل تأسيس شركات في السعودية، وذلك بعد منح الحكومة بعض الامتيازات الضريبية لعدد ليس صغير من المناطق الاقل نمو في السعودية، وهذه الاصلاحات تهدف لمزيد من الاستثمارات وذلك لمدة عشرة سنوات منذ بداية انطلاق مشروعك، او منذ تأسيس شركتك في السعودية، وأن المناطق التي يسري عليها هذا التيسير هي كالتالي :

– نجران و جازان .

– الباحة وحائل .

– الجوف .

وان الدوافع الضريبية والتسهيلات تشمل الآتي :

– خصم حوالي 50% من الأجور المدفوعة سنوياً للسعوديين .

– خصم حوالي 50% من تكاليف التدريبات السنوية لكل العمالة السعوديين.

– بعض الخصومات الإضافية التي تمنح للشركة إذا زاد رأس مالها عن مليون ريال سعودي، وتم تعيين او توظيف أكثر من خمسة من السعوديين لمدة لا تقل عن عام من التعاقد في بعض الوظائف الادارية او الوظائف الفنية .

كل هذا واكثر يجعلك ان تستثمر اموالك في المملكة العربية السعودية، علاوة على الدوافع المالية والتنظيمية للاستثمار الاجنبي، وايضا الدوافع الخاصة بالصناعة في السعودية والتي تتمثل بكل بساطة في التالي :

أولا : توافر بعض الأراضي الصناعية في السعودية :-

وفرت هيئة المدن الصناعية بعض الأراضي الصناعية بأسعار شبه ثابتة للمتر الواحد، وان هذه الاراضي يتوافر فيها البنية التحتية وايضا الخدمات اللوجستية والمرافق التي تجعلها جاهزة، علاوة موقعها الاقتصادي المميز .

ثانيا : توافر الخدمات الاساسية بأسعار مناسبة :

توفر لكم المملكة العربية السعودية جميع انواع الخدمات الاساسية مثل أنواع الطاقة مهما كانت علاوة على توافر المياه بأسعار مخفضة، مناسبة للشركات ومدعومة من الدول .

ثالثا : الإعفاء الجمركي :

تعفى المملكة العربية السعودية بعض الشركات إذا استوفت شروطها، من الجمارك، وتنقسم هذه الاعفاءات الجمركية إلى :

– إعفاء جمركي للمواد الأولية .

– إعفاء جمركي من الآلات والمعدات .

– إعفاء جمركي من قطع الغيار .

كل هذه المعطيات تجعلك تبدأ في الاستثمار او دراسة الجدوى علي الاقل، علاوة علي عوامل الامان والامن في المملكة العربية السعودية .

 

يسعدنا تواصلكم واستفساراتكم

Jeddah – Saudi Arabia Tel : +966-12-6500024 Tel: +966-12-6144696 Email : info@itqans.com